Blackheads
Undefined

نشمي حرز - Oil on Board - 2002

 

 

ذوي الرؤوس السوداء
معرض "أناس من أرض السواد ... People from Mesopotamia"
قال الفنان علي آل تاجر
جاءت فكرة المعرض الذي اقيم عام 2002 من التسمية التي كانت تطلق على عامة الشعب في العراق القديم وهي : ( ذوي الرؤوس السوداء )* ... فبعد انجاز رسالتي في الماجستير والتي كانت حول ملحمة الخلق البابلية وما فيها من تفاصيل حول الهة ارض النهرين تشكلت لدي رغبة في رسم اولئك الارباب الذين احببت قصصهم المرتبطة بالماء والارض والخصوبة وبذلت محاولات في سبيل تحقيق ذلك ايقنت بعدها ان نتائج عملي ستتحول الى مجرد رسوم توضيحية ** ، ثم توصلت الى حل احقق من خلاله هدفي ...وهو ان ارسم ارباب من لحم ودم يتمثلون في عامة الناس من الريفيين وابناء المدينة ممن اراهم يوميا ، اولئك الذين قام اجدادهم بخلق الالهه واسبغوا عليها ملامحهم البشرية ، هؤلاء واجدادهم هم الارباب الحقيقيين الذين اسعى لرسمهم وهو ماقمت بتحقيقه ...
* ظن البعض ان الاسم مقتبس من عنوان رواية عبد الرحمن منيف ( ارض السواد ) التي لم اكن قد قرأتها في حينه...
** وجدت الرسوم التوضيحية مكانا لها في بعض اعمالي الاخيرة .
السومريون وذوي الرؤوس السوداء
جاء في مقال للأثاري العراقي المعروف د.بهنام أبوالصوف حول ما يتردد عن أصل ألسومريين
من هم السومريون؟
ربما تكون مقولة شيخ الاثاريين صموئيل كريمر بأن " التاريخ ابتدأ من سومر" هي خير مدخل لموضوع نقاشنا الشيق في اطار البحث الاثاري والموضوعي عن جذورالعراقيين القدماء.

الاسم مشتق من سومر، شومر او شنعر ( في التورا اليهودية دعيت شنعار ) , الارض التي تقع في الدلتا الجنوبية من ارض الرافدين (ما بين النهرين - ميسوبوتاميا باليونانية) والتي هي اليوم جزء مما يعرف بالعراق الحديث(من ارك او اوروك مدينة العاهل العراقي الشهير جلجامش).

كانوا يطلقون على انفسهم ( الخارجون من البحر -المطرودون من الجنة ) في سهل الخليج العربي، اطلقت عليهم القاب مختلفة كذوي الرؤوس السوداء كناية عن الجماهير او الشعب وكذا كونهم يحلقون الرأس الا من القمة فتبقى دائرة سوداء في اعلى رؤوسهم).
في أوسط الستينات والسبعينات تشكل لدينا تراكم معرفي عن حضارة سومر بسبب كثرة الحفريات والتنقيبات التي جرت حينها بفعل ظهور الجيل الاول من الاثاريين العراقيين كالدكتور طه باقر وفؤاد سفر وغيرهم ، أكدت هذه المعرفة على خصوصية الحضارة السومرية وتميزها وأصالتها ثقافة وتاريخا ومعتقدا وأنها انجاز عراقي صرف.
وخلال دراستي لكثير من الملاحم السومرية . أستطعت أن أتوصل الى مضمون نظرية عن أصل السومريين في جنوب العراق ، لاسبيل الى دحضها لأن الكشوف الاثارية قد ايدتها وبشدة : ويمكن صياغة هذه النظرية بايجاز على النحو التالي: أن أصول السومرين تعود الى عرقين مختلفين:
الاول: هو( الفراتيين ) الذين انحدروا من شمال وشمال غرب العراق الى دلتا الجنوب طلبا لأسباب الرزق وسعيا وراء حياة أفضل ( وهم الذين اسسوا لحضارات حسونة, حلف والعبيد)
الثاني: هم سكان سهل الخليج العربي الذين خرجوا منه بعد أن غمرت مياه البحر العربي والمحيط الهندي سهلهم، فانتقلوا الى جنوب العراق، وهم الذين راح يطلق عليهم فيما بعد (أصحاب الرؤوس السوداء) .

نشمي حرز - Oil on Board - 2002